اضطراب الهلع

يعاني بعض الأفراد من تجارب اضطرابات الهلع المتكررة بالإضافة إلى نوبات الهلع الشديدة, وتكمن أعراض نوبة الهلع في خفقان القلب المفاجئ والشعور بالاختناق وآلام في الصدر والدوار, وغالبا ما تنطوي نوبة الهلع على شعور بتشوه الواقع فضلا عن الخوف الشديد من الموت أو الجنون, وعندما لا يتم تشخيص اضطراب الهلع تتشابه أعراضه بسهولة مع أعراض النوبة القلبية.

تعد نوبة الهلع تجربة مخيفة جدا وقد يبدأ الأشخاص الذين يعانون من النوبات المتكررة في الشعور بالقلق بشكل دائم, وغالبا يبدأ هؤلاء الأشخاص في تجنب الغرف المزدحمة والأماكن العامة أو المواقف التي قد تعرضوا فيها لنوبات هلع من قبل.

يمكن علاج اضطراب الهلع باستخدام طرق العلاج الفعالة

يستفيد الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الهلع من الدواء والعلاج النفسي, ويمكن الشفاء من اضطراب الهلع باستخدام العلاج المناسب, إلا أنه في حالة عدم الاستمرار في العلاج لمدة كافية، قد تعود نوبات الهلع في وقت لاحق.