الصعوبات المالية

ضيق العيش والصعوبات المالية الأخرى لهما تأثير عميق على الحياة, فعدد من يعانون من الصعوبات المالية يتزايد في فترات الركود الاقتصادي، ولهذا فإن الصعوبات المالية تعد من الأمور الأخرى التي يعاني منها كثير من الناس, وعلى الرغم من أن تلك الصعوبات مشتركة وحالية، فإن المخاوف المالية قد لا تزال تسبب شعورا بالخجل لدى بعض الأشخاص, الأمر الذي غالبًا ما يجعل من الصعب طلب المساعدة, فضلا عن أن كثير من الناس لا يعرفون حتى كل المصادر الممكنة المساعدة للتغلب على الصعوبات المالية.

ومن المهم في أوقات الصعاب المالية ألا تكون مكتوف اليدين, بل من الأفضل أن تجد ما يمكنك القيام به بنشاط, وأن تتوقف عن الديون في الوقت المناسب, فحتى لو كان عليك بعض الديون بالفعل، فإن الوضع ليس ميئوسا منه, لأن الأزمة المالية مثل أي أزمة أخرى في الحياة: لابد أن تعيش فيها, ولكن من الممكن التغلب عليها عقليًا أو ماليًا, والنصائح التالية قد تساعد الناس في التغلب على الصعوبات المالية:

البحث عن مزايا الرعاية الاجتماعية

لا يدر الناس في كثير من الأحيان ما هي المزايا التي يستحقونها, فكثير ممن يستحق الدعم على الدخل من خدمات الرعاية الاجتماعية التابعة للبلديات، على سبيل المثال، لا يتقدمون لأخذ هذا الدعم, وبالإضافة إلى دعم الدخل, فإن البلديات تقدم أيضًا دعمًا وقائيًا يقوم على أساس تحدده البلديات بنفسها, فإذا كان دعم الدخل يغطي النفقات الطبية والتغذية، على سبيل المثال، من الممكن استخدام الدعم الوقائي لتغطية هوايات الأطفال, كما يهدف دعم الدخل الوقائي إلى دعم قدرة الأسرة على التكيف ومنع الإقصاء الاجتماعي.

كما تقدم بعض البلديات قروضًا اجتماعية يمكن من خلالها جمع الديون السابقة في قرض واحد أكبر, كما يمكن استخدامها أيضا للمشتريات الضرورية، مثل الأجهزة المنزلية, وفي بعض الأحيان لا يطالب من يستحق من الناس أيضًا بالمزايا التي تقدمها KELA مثل بدل السكن أو بدل إعالة الأطفال أو ميزة زيادة العائل الوحيد للطفل أو بدل الإعاقة أو بدل الرعاية الخاصة, ومن ثم يجب عليك أن تجد ما تستحقه أنت أو عائلتك من مزايا.

الاستشارات البلدية بشأن التمويل والديون

يمكنك طلب المساعدة من استشارى التمويل والديون قبل وقوع المشكلة, إذ يكفي أن تشعر بأنك بحاجة لمساعدة أو مشورة في المسائل المالية, فالخدمة مجانية للعملاء, وللحصول على معلومات حول الاتصال بقسم الاستشارات الخاصة بالتمويل والديون التابع للبلدية الخاصة بك، راجع موقع وكالة المستهلك على الإنترنت.

خدمات مؤسسة الضمان

تضمن مؤسسة الضمان إعادة هيكلة القروض للأفراد في الديون المفرطة وتقديم الاستشارات الهاتفية المجانية للأشخاص الذين يعانون من مشاكل الديون.

الخدمات التي تقدمها المنظمات والأبرشيات

عادة ما يكون للأبرشيات المحلية أموالاً خاصة بالأعمال الاجتماعية يتم توزيعها بالإضافة إلى دعم الصحة العقلية, على الجانب الآخر تقدم بعض المنظمات مساعدات غذائية, ومن الممكن أن يعرف مسؤول الرعاية الاجتماعية بالكنيسة منظمات توريد المساعدات الغذائية في البلدية.

ما لا يجب القيام به إذا كنت تواجه صعوبات مالية

·         الحلول اليائسة مثل محاولة نقل الأصول بعيدا عن متناول المدينين, فهذا من شأنه أن يمنع قبول إعادة هيكلة الديون، على سبيل المثال.
·         نسيان أنه عن المال فقط في النهاية.
·         فقدان صحتك أو علاقاتك بسبب الصعوبات المالية لا يستحق ذلك.
·         أن تكون مكتوف اليدين ولا تفتح الفواتير الواردة أو لا تتصل بالدائنين أو تطلب الاستشارات الخاصة بالتمويل والديون.

إخبار الأطفال

إن مما يجب على الكبار عمله هو التأكد من أن الأطفال لا يزالوا أطفالا, فلا يجب إرهاقهم بمتاعب الكبار بقدر الإمكان, حيث إنهم قد لا يفهمون أنهم لا يستطيعون التأثير بالكثير من الأمور في عالم الكبار، ولهذا السبب ينبغي عدم إرهاقهم على الأقل بالتهديدات غير الواقعية، مثل إمكانية أن تصبح من العاطلين.

فإذا ما أصبحت تلك التهديدات، رغم ذلك، واقعية يجب إخبار الأطفال بها بصورة حقيقية ولكن بدون تفاصيل لا داعي لها, وإذا لزم الأمر، فإن التحدث مع صديق أو قريب أو زميل أو مستشار مهني يعد الخيار الأفضل, كما أن الصعوبات المالية قد تؤثر على حياة الطفل في نواح كثيرة، ولذلك يجب أن يعرفوا ما يجري حولهم بشأن تلك الصعوبات, ومن هنا يمكنهم, على سبيل المثال, فهم سبب عدم التمتع بنفس الهوايات التي يتمتع بها الأصدقاء.

كما يجب عليك ألا تحاول سحب الطفل في مشاكلك الخاصة, بل يجب الحفاظ على طبيعة طفولته بقدر الإمكان, وهذا يعني أيضًا رعاية نفسك على النحو الذي لا يخيف الطفل من أبويه, حيث يمكنك أن توضح لطفلك أن الصعوبات المالية تنطوي في الأساس على الأشياء المادية فقط وليس الحب, ومن المهم أن يفهم الطفل أن العلاقات بين الناس أهم بكثير من الوضع المالي وأنه حتى عندما يكون أحد الأبوين عصبي وقلق بسبب المشاكل المالية، فإنه لا يزال يُكن الحب له.

التغلب على الصعوبات المالية

إنه لمن الأفضل أن تكون قادرًا على التحدث إلى شخص ما عن الصعوبات المالية, إذا أن ذلك يساعد على تفهم الوضع بشكل أفضل ووضع الأمور في نطاقها الصحيح, فإفلاس شركة، على سبيل المثال، قد يُشعر بنهاية العالم في البداية، ولكن الأمر خلاف ذلك, فالتعافي من أزمة مالية أمر ممكن تماما مثل التعافي من أي أزمة أخرى في الحياة, وبالتالي فإن فقدانك صحتك بسبب الصعوبات المالية لا يستحق ذلك.

وعادة ما يكون من الصعب جدا التكيف مع انخفاض مستوى المعيشة في البداية, لأن مجتمعنا يشجع إنفاق المال والديون بقوة, ومن ثم زادت نسبه القروض إلى رأس المال بين الفنلنديين بشكل كبير في السنوات الأخيرة, فكثير من الناس ليسوا قادرين على تحقيق التوازن بين الدخل والإنفاق.

فالديون المفرطة والصعوبات المالية تؤدي إلى انخفاض قسري في مستوى معيشة الفرد, الأمر الذي يعد، رغم ذلك، أهون من زيادة الإجهاد الناتج عن الصعوبات المالية, فالناس عادة ما يكونوا قابلين للتكيف إلى حد بعيد, فالوضع الذي يبدوا أنه مستحيل في أوله، مثل الانتقال إلى منزل أصغر أو استئجار شقة، عادة ما يبدوا بعد ذلك عاديًا أو حتى جيدًا عند نقطة معينة.

فمن المهم أن تحاول وضع الأمور في سياقات محددة وأن تحاول العيش في سعادة بقدر الإمكان, ففقدان البيت والسيارة والدخول في الديون المفرطة لا يضاهي، رغم ذلك، أهمية صحتك.

ومن أصبح مفلسًا يعلم أن بعض الشركات لا تتعرض لذلك الأمر, فإمكانية الإفلاس هي جزء من كونك صاحب مشروع, والإفلاس ليس بجريمة, ورغم ذلك، فإنه غالبًا ما يتسبب في الشعور القوي بالخجل لدى الشخص, ومعالجة هذه المشاعر بالحديث عنها، على سبيل المثال، قد تكون مهمة جدا في التعافي من الإفلاس, أما المشاعر السيئة التي لا يتم معالجتها, فإنها قد يؤدي لاحقا إلى الاكتئاب، على سبيل المثال.

وفي أسوأ الحالات، قد يكون الشعور بالخجل شديدًا بحيث يمنع الشخص من طلب المساعدة, وقد يؤدي الشعور بالتفاهة والذنب وعدم الأهلية والنقص والعجز إلى شلل الشخص تماما, وإلى جانب الشعور بالخجل مما حدث، قد يخجل الشخص أيضًا من نفسه, بل إن الشعور القوي بالخجل قد تؤدي إلى حالة من الذعر, للحديث عن المشاعر الناجمة عن الإفلاس أو الأزمات المالية، يمكنك الاتصال بالخط الساخن للأزمات، الهاتف. 5202 01019.

روابط أخرى مفيدة:

الاستشارات المالية والاستشارات الخاصة بالديون بمدينة إسبو, يقدم الموقع أيضا معلومات مفيدة للذين لا يعيشون في إسبو، حيث يوفر معلومات عن إعادة هيكلة الديون والتفاوض مع الدائنين وإجراءات الاسترداد وأمور أخرى, كما يوجد أيضا روابط لعديد من المنظمات غير الهادفة للربح والتي قد تكون مفيدة في أوقات الأزمات المالية.

الاستشارات المالية والاستشارات الخاصة بالديون بوكالة المستهلك
مؤسسة الضمان
Kaski-ryhmä. دعم الأقران لمن يواجهون صعوبات مالية. (باللغة الفنلندية)
الخدمات الاستشارية لاتحاد الشركات الفنلندية (للأعضاء فقط).